فنزويلا تلغي 3 اصفار من العملة الفنزويلية لمواجهة الأزمة الإقتصادية

 فنزويلا تلغي 3 اصفار من العملة الفنزويلية لمواجهة الأزمة الإقتصادية

Bayanaat.net – تواجه فنزويلا أزمة مالية كبيرة، خاصة مع استمرار ارتفاع التضخم الجامح وانكماش الاقتصاد.

ورغم فشل الحلول التي تطرحها الحكومة الفنزويلية في إنهاء الأزمة أو خفض حدتها، إلا أنها تستمر في إعلان حلول جديدة.

وقد أعلن رئيس فنزويلا “نيكولا مادورو”  عن إقتراح إزالة 3 أصفار من العملة التي تبلغ قيمتها 100 ألف بوليفار، وبذلك تكون تكلفة “البيضة” الواحدة 250 بوليفار، بعد أن كانت 250 ألف دولار.

كما أعلن السياسي “هنري فاكلون” الذي سيترشح في الانتخابات في فنزويلا في مايو المقبل عن خطة أخرى، لإجراء إصلاح جذري، حيث يسعى لحذو خطوات بعض الدول مثل “الإكوادور” و”بنما” بتحويل العملة المحلية هناك إلى الدولار الأمريكي.

هذا وقد توقع صندوق النقد ارتفاع معدل التضخم في فنزويلا بمعدل 2300% في العام الجاري.

ومن المقرر أن تدخل خطة “مادورو”تلك حيز التنفيذ في 4 يونيو المقبل.

كما أعلنت الحكومة الفنزويلية في نوفمبر الماضي عن إطلاق عملة جديدة بقيمة 100 ألف بوليفار.

في حين طرحت فنزويلا عملة إلكترونية مدعومة بالاحتياطي النفطي لفنزويلا كخطوة لمواجهة معدلات التضخم الصاعدة، حيث أعلنت فنزويلا في فبراير الماضي السعر الاسترشادي للعملة.

 


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *