البتكوين تصنع مليارات خلال ايام هل تستطيع الاستمرار وكسر حاجز 100 ألف ؟

 البتكوين تصنع مليارات خلال ايام هل تستطيع الاستمرار وكسر حاجز 100 ألف ؟

البتكوين تصنع مليارات خلال ايام هل تستطيع الاستمرار وكسر حاجز 100 ألف ؟

بيانات نت-bayanaat.net ارتفاع في اسعار العملة المشفرة البتكوين خلال بداية العام 2021 لتستطيع تسجيل اعلى مستوى لها عند 37 الف دولار للعملة الواحدة

حيث سجلت بذلك العملة ارتفاع بنسبة خمسة اضعاف عن العام الماضي حسب موقع  INFINITY ECN

حيث سجلت العملة ارتفاع في تداولات اليوم بنسبة 4 بالمئة لتسجل 37 الف دولار و ذلك وفقا لتقرير وكالة بلومبرغ

حيث مثلت بذلك البتكوين الى الان ثلثين القيمة السوقية لجميع سوق العملات المشفرة 

و قد استمدت العملة قوتها من انخفاض الدولار الامريكي حسب موقع  INFINITY ECN

و لكنه لا يزال العملة الاحتياطية الرئيسية في جميع البنوك المركزية حول العالم

بيانات نت-bayanaat.netحيث استمد قوته من الولايات المتحدة الامريكية التي تعد اكبر اقتصاد عالمي سيطرت مكانته اكثر من مئة  عام على باقي الدول الاخرى

و لكن الارتفاع الكبير في العملة  القمية البتكوين في الفترة الاخيرة و قدرتها على كسر حاجز ال 37 الف دولار للقطعة الواحدة حسب موقع  INFINITY ECN

البتكوين

اثار العديد من التساؤلات لدى الكثير من المحللين و المستثمرين هل ستسطيع البتكوين ان تصبح بديلا للعملات الرقمية الاخرى ؟

خصوصا مع جائحة كورونا و تعرض اغب العملات الرئيسية للانخفاض بسبب الاضرار التي تسبب بها على الاقتصاد العالمي اولا و اقتصاد دولها ثانيا

و ان الاضرار التي تسبب فيها فيروس كورونا على الاقتصاد الامريكي و العملة الرئيسية عالميا الدولار الامريكي

لن تستطيع الحكومة الامريكية حل هذه الازمة بطباعة كميات غير محدودة من الدولار الامريكي 

و ان هذا الامر سوف يؤدي في النهاية الى عواقب كبيرة لاكبر اقتصاد عالمي حسب موقع  INFINITY ECN

بيانات نت-bayanaat.net فمن ناحية لن ننسى ان عملة البتكوين تعمل ضمن شبكات غير خاضعة لاي رقابات من طرف الحكومة

و ان الارتفاع الكبير في العملة الرقمية  يعود الى الازمة التي عاشها العالم منذ بداية عام 2020

و هي جائحة فيروس كوفيد 19 حيث قام العديد من المستثمرين بشراء العملة خوفا منهم بقيام البنوك المركزية بتخفيض قيمة العملات الورقية 

شركة إنفينيتي
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *