الأسهم الأوروبية تستأنف مكاسبها بعد جلسة الامس ماهي الاسباب؟

 الأسهم الأوروبية تستأنف مكاسبها بعد جلسة الامس ماهي الاسباب؟

متعاملون أثناء التداول في بورصة فرانكفورت الألمانية في الثاني من يوليو تموز 2019. تصوير: رويترز.

ارتفاع الأسهم الأوروبية بدعم من التطورات السياسية الايجابية في الولايات المتحدة الامريكية

ييانات نت-bayanaat.net ارتفعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات  يوم الأربعاء لتستأنف مكاسبها بعد جلسة الامس

لتقترب بذلك مجددا من ملامسة أعلى مستوى فى 11 شهرا و ذلك بدعم من  المعنويات القوية التي تسيطر على المستثمرين

بدعم من التطورات السياسية الإيجابية فى الولايات المتحدة.

بحسب تقرير موقع INFINITY ECN

و حسب موقع INFINITY ECN  كانت التحركات كالاتي :

  • ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بحوالي 0.3 بالمئة و قد أنهي المؤشر جلسة يوم الثلاثاء منخفضا مرتفعا 0.7 بالمئة
  • كما و ارتفعت مؤشر يورو ستوك 50  بنسبة 0.9 بالمئة في اوروبا
  •  و ارتفعت  مؤشر كاك 40 نسبة 0.8 بالمئة في فرنسا
  • ارتفعت  مؤشر داكس قرابة 0.9 بالمئة في المانيا
  • و ارتفعت مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بحوالي 0.8 بالمئة وقد انهى المؤشر جلسه يوم  الثلاثاء منخفضا بنسبة 0.2 بالمئة
  • ارتفع مؤشر ستوكس أوروبا خلال تداولات اليوم  مع وجود معظم البورصات و القطاعات الرئيسية فى أوروبا فى المنطقة الايجابية .
  • تصدر قطاع البنوك والشركات المالية  قائمة القطاعات الرابحة فى أوروبا مع ارتفاع بحوالي 4.5 بالمئة
  • و فى لندن ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 بحوالي 2.5 بالمئة ليتصدر قائمة الأسواق الرابحة فى أوروبا
  • حقق مؤشر داو جونز أوروبا ارتفاعا بحوالي 0.8%  بفضل التطورات الإيجابية عن لقاحات فيروس كورونا و اتفاق التجارة التاريخي بين كل من بريطانيا و الاتحاد الأوروبي.

الأسهم الأوروبية

ييانات نت-bayanaat.net  و قد كانت الارباح التي حقتتها الاسهم الاوربية اليوم بسبب اقتراب الحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة الامريكية من الفوز في مجلس الشيوخ

و ذلك بعد فوز بعد فوز المرشح “رافاييل وارنوك” بأحد المقعدين التي تجري عليهما انتخابات الإعادة فى ولاية جورجيا

بالاضافة الى اقتراب المرشح الديمقراطي الأخر “جون أوسوف” من الفوز بالمقعد الثاني

و ذلك بحسب تقرير موقع INFINITY ECN

https://www.infinityecn.com/ar/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *